منتدى الشاعر حسن محمد نجيب صهيوني

نرحب بجميع زوار هذا المنتدى ونأمل أن يطيب لكم البقاء ويحدونا الفخر بانضمامكم لأسرتنا
منتدى الشاعر حسن محمد نجيب صهيوني

ملتقى أدبي يهتم بفنون الأدب العربي من شعر قديم ومعاصر ويحوي عدداً من التراجم والسير الأدبية والمقالات والقصص والروايات

بعد التحية على الزوار الراغبين بالإنضمام لهذا المنتدى التسجيل بأسمائهم الحقيقية أو ألقابهم أو أي اسم أدبي يليق بالمنتدى بعيداً عن أي أسماء تخل بسمعة المنتدى وتسيء إليه، وسوف تقوم إدارة المنتدى بالرقابة على الأسماء غير اللائقة أدبياً ثم حجبها ..... إدارة المنتدى

التبادل الاعلاني


    * فرصة العمر بأركان الإسلام *

    شاطر
    avatar
    الشاعر لطفي الياسيني
    مشرف

    عدد المساهمات : 1808
    نقاط : 16012
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010
    العمر : 94
    الموقع : منتدى الشاعر لطفي الياسيني

    رد: * فرصة العمر بأركان الإسلام *

    مُساهمة من طرف الشاعر لطفي الياسيني في السبت يناير 05, 2013 6:23 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    تحية الاسلام
    جزاكم الله جنة الفردوس الاعلى التي اعدت للمتقين
    نفع الله بكم الاسلام والمسلمين وادامكم ذخرا لمنبرنا الشامخ شموخ
    ارز لبنان
    ان كل مفردات ثقافتي لا تفيكم حقكم من الشكر والاجلال والتقدير
    لكم مني عاطر التحية واطيب المنى
    دمتم بحفظ المولى
    عاش العراق ..
    عاشت المقاومة العراقية البطلة
    عاشت فلسطين حرة عربية من البحر الى النهر
    المجد والخلود لشهداء أمتنا الأبرار
    والله أكبر .. الله أكبر


    _________________
    انا بالله قد امنت
    والقران .. فاتحتي
    لغير الله ... لن احني
    مدى الاعوام ناصيتي
    --------------------
    لطفي الياسيني
    شاعر فلسطين
    avatar
    فاخر الضرغام الحياصات

    عدد المساهمات : 211
    نقاط : 13068
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 25/08/2010
    العمر : 53

    * فرصة العمر بأركان الإسلام *

    مُساهمة من طرف فاخر الضرغام الحياصات في السبت يناير 07, 2012 10:46 am

    * إهداء لكل من أحببته في الله *



    ** فُرصةُ العُمرِ بأركانِ الإسلامِ **



    هَيا لِنَبعِ الله حَتى نَرتَوي @ مِن ماءِ وَصلٍ فائضِ الجريانِ *

    فَبِهِ الوِصالُ مَعَ الكَريمِ تَقَرُباً @ في طاعةٍ فُرضَت بِكُلِ بَيانِ *

    وَمِنَ الفرائِضِ خِمسَةٌ كُتِبَت لنا @ وَصلاً بِنا مَعَ طاعَةِ الرحمنِ *

    وَلِمَن تَزَوَدَ بالنوافِلِ حَضوَةٌ @ مِـن سُنَّةٍ وقِـراءةِ الـقُـرآنِ *

    تَعلو بِها الدرجاتُ عِندَ مَليكنا @ بِمراتبٍ في رَوضَةٍ وَجِنانِ *

    مِـفـتاحُها نَـفـياً لِكُـل اُلوهَـةٍ @ وَثَـبـاتُـها لِلـواحِـِد الـمَـنـانِ *

    بِـشَـهـادَةٍ لله رَبــاً واحِــداً @ وَمُـحـمـدٍ بِـرسالةِ الإيـمـانِ *

    خَمساً مِن الصَلواتِ أوجِبَ حَقُها @ في كُل يَومٍ دونَ أيِ تواني *

    بَدؤ السُؤالِ فَإن بَدَت بِصلاحِها @ صَلُحت بِسائرِ طاعَةِ الإنسانِ *

    وَمَعَ الصََّلاةِ عِبادةٌ قَد أُقرِنَت @ بِـزَكـاةِ مالٍ قُـدِمَت بِـتَـفانِ *

    في كُلِ مالٍ واجبٍ لِنصابِهِ @ طُهراً لَهُ بِـتكافُـلِ الإخـوانِ *

    فَلَنا المآثِرُ في المَكارِمِ مَكسَبٌ @ بِصيامِنا للشَهرِ مِن رَمَضانِ *

    وَلنا الأُجورُ تَكونُ في أعمالِنا @ وَلَهُ الصِيامُ يُجازُ بِالإحسانِ *

    لِلمُستَطِيعِ عَلى الأداءِ بِحِجَةٍ @ فُرِضَت بِرُكنٍ ظاهر التِبيانِ *

    طَوفاً وَسَعياً لِلكِريمِ وَوَقفَةٌ @ قَد حُدِدَت بِمكانِها وَزمانِ *

    إنَ المكاسِبَ في العِبادَةِ جُلِها @ لَغَنيمَةٍ في مُجمَلِ الأزمانِ *

    وَالفوزُ فيها مطلبٌ لِدُخولِنا @ لجِنانِ خُلدٍ مَطمَحُ الثَقَلانِ *

    هَيا بِنا للأجتِهادِ بِطاعَةٍ @ تَمحو الذُنوبَ بِشامِخِ البُنيانِ *

    بُنيانُ عِزٍ بالعِبادَةِ زاخِرٌ @ بُغيا الوُصولِ إلى رِضى الحَنّانِ *



    * فاخر الضرغام حياصات *

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 28, 2017 10:43 am